شريك مدينة دبي الطبية مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية يشكل مجلس الأمناء الأول من نوعه في المنطقة الحرة لتعزيز محفظة السياحة العلاجية

أعلن شريك مدينة دبي الطبية مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية عن تشكيله مجلس أمناء للمستشفى الأول من نوعه بهدف الارتقاء بخدمات الرعاية الصحية التجميلية، وتعزيز محفظة السياحة العلاجية في المنطقة الحرة.

هذا وسيعزز تشكيل المجلس الجديد، تزامنا مع الاحتفال بالذكرى السنوية الثانية عشرة للمستشفى من رؤية المستشفى، ليصبح مركز إحالة عالمي لجميع الخدمات التجميلية والترميمية، ودفع عجلة السياحة العلاجية.

حضر الحفل كبار المسؤولين في القطاع الصحي في الدولة، الدكتور رمضان البلوشي، رئيس القطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية، وعبد الله بن سوقات، المدير التنفيذي لجائزة الشيخ حمدان للعلوم الطبية، والدكتورة جيهان عبد القادر، مؤسس مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية، ولفيف من كبار المسؤولين.

وبهذه المناسبة قال الدكتور رمضان البلوشي، رئيس القطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية: "لقد التزم المستشفى إلى تحسين حياة الآلاف من المرضى من أكثر من 150 دولة وسيساعد تركيز المستشفى على السياحة الطبية على تعزيز مدينة دبي الطبية ودبي كوجهة مفضلة للسياح العلاجيين."

ومنذ تأسيسه في عام 2008، فإن أكثر من 40% من المرضى القادمين للمستشفى هم من السياح العلاجيين.

هذا وسيعمل المجلس الجديد - الذي يتكون من أعضاء من مختلف قطاعات المجتمع الإماراتي في المجال الطبي والقانوني والتعليمي - على تطوير استراتيجية للسياحة الطبية تتوافق مع الاستراتيجية الشاملة للسياحة العلاجية لحكومة دبي.

وبدورها قالت الدكتورة جيهان عبد القادر، مؤسس مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية في مدينة دبي الطبية: "منذ بداية تأسيس المستشفى،  نحجنا في أن نكون المستشفى التجميلي الوحيد في الدولة الحاصل على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة "جي سي آي"، والانتساب الدولي الذي يقدم الخدمات التجميلية الاختيارية، ويقدم جميع أشكال الخدمات الطبية التجميلية وعمليات الجراحة الترميمية. ومنذ البداية، أنشأنا برنامجاً ناجحاً للسياحة العلاجية، وسيعمل المجلس الجديد على وضع استراتيجية للسياحة العلاجية تتوافق مع رؤية حكومة دبي، للمضي قدماً في الارتقاء بخيارات السياحة العلاجية تزامناً مع توسع خدماتنا".

كما سيعمل المجلس الجديد أيضاً على إنشاء آلية، لإشراك مختلف الشركاء الحكوميين في تطوير السياسات التي تعمل على تحسين خدمات الرعاية الصحية المقدمة، مثل الدعوة إلى الموافقة على الخدمات الطبية المبتكرة القائمة على الأدلة والمعتمدة في قوانين دولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن جهته قال الدكتور زهير الفردان، رئيس مجلس الأمناء: "نحن ممتنون لمستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية على ثقتهم الغالية في المجلس الجديد، للعمل على تحقيق رؤية المستشفى ورسالتها تماشياً مع خطط التوسع فيها. ونحن حريصون على العمل عن كثب مع حكومة دبي لتحقيق أفضل النتائج المنشودة في مجال الرعاية الطبية للدولة والمنطقة ككل. "

هذا ويتألف مجلس الأمناء الجديد من الدكتور زهير الفردان، أخصائي جراحة التجميل والترميم/استاذ مساعد في جامعة الإمارات العربية المتحدة/ رئيس جمعية الإمارات لجراحة التجميل، والسيد عصام التميمي، شريك رئيسي ومؤسس في شركة التميمي ومشاركوه، وماريم عثمان، مدير عام مركز راشد لأصحاب الهمم، والدكتور خالد النعيمي، استشاري الأمراض الجلدية وجراحة الليزر،  ومؤسس ورئيس مؤتمر و معرض الشرق الأوسط الدولي للأمراض الجلدية و جراحات التجميل، و نائب رئيس جمعية الأمراض الجلدية الإماراتية، والدكتور آدم بدر الرئيس التنفيذي لمستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية.  

 

كلام الصورة:

الدكتور رمضان البلوشي، رئيس القطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية  و الدكتورة جيهان عبد القادر، مؤسس مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية  واعضاء مجلس الامناء لمستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية خلال حفل ذكرى السنوية الثانية عشرة للمستشفى.

 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار