سلطة مدينة دبي الطبية تسقبل وزير الصحة البرازيلي

15 فبراير 2017، استقبلت سلطة مدينة دبي الطبية، الجهة المنظمة والمشرفة على مدينة دبي الطبية اليوم الثلاثاء، وزير الصحة البرازيلي ريكاردو باروس، وذلك بهدف تعزيز سبل التعاون المشترك والتعرف على آخر التطورات الحاصلة في المنطقة الحرة.

كان في استقبال وزير الصحة البرازيلي والوفد المرافق، فريق مجلس إدارة سلطة مدينة دبي الطبية ممثلاً بالسيد خالد أحمد الشيخ الشامسي، الرئيس التنفيذي لسلطة مدينة دبي الطبية، و الدكتور رمضان البلوشي، الرئيس التنفيذي للذراع التنظيمية لسلطة مدينة دبي الطبية، والدكتور عامر الزرعوني، الرئيس التنفيذي للقطاع الطبي في مدينة دبي الطبية، والسيد بدر سعيد حارب، الرئيس التنفيذي لقطاع الاستثمار في مدينة دبي الطبية، والبروفيسور علوي الشيخ علي، عميد كلية الطب في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ولفيف من كبار المسؤولين.

 

وفي مستهل الزيارة، استعرض فريق مجلس إدارة سلطة المدينة أهم الإنجازات وآخر التطورات والمستجدات الحاصلة في المنطقة الحرة، وبحث الطرفين سبل تعزيز التعاون المشترك.

 

وتجول الوزير والوفد المرافق في عدد من المؤسسات والمرافق التي تشرف عليها سلطة مدينة دبي الطبية، حيث تفقد الوفد الزائر جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية والأجنحة التعليمية التابعة لها، على رأسها مركز خلف أحمد الحبتور للمحاكاة الطبية، الأول من نوعه في المنطقة، ومركز أبحاث مؤسسة الجليلة، و المستشفى الجامعي قيدا الإنشاء.

 

وكجزءٍ من التزامها بتقديم خدمات طبية عالية الجودة وعالمية المستوى، تقوم السلطة بترخيص الكفاءات الطبية البرازيلية المسجلين كأخصائيين للعمل في سلطة مدينة دبي الطبية، والمسجلين ضمن المجالس الطبية الاتحادية والإقليمية في البرازيل، والذين يحملون شهادات تدريب خاصة من قبل الجمعية الطبية البرازيلية، أو كلية الجراحين البرازيلية. وتندرج البرازيل ضمن قائمة المعتمدين والمرخص لهم بمزاولة المهنة في المرافق الطبية التي تشرف عليها السلطة والبالغ عددهم أكثر من 78 دولة حتى الوقت الراهن.

 

وفي ختام الجولة، قدم السيد خالد أحمد الشيخ الشامسي، الرئيس التنفيذي لسلطة مدينة دبي الطبية ممثلاً عن سلطة مدينة دبي الطبية درعاً تذكاريا لوزير الصحة البرازيلي، تقديراً لزيارته سلطة مدينة دبي الطبية. 

 

 

كلام الصورة: خلال تقديم فريق مجلس إدارة سلطة مدينة دبي الطبية الدرع التذكارية لسعادة ريكاردو باروس، وزير الصحة البرازيلي , والوفد المرافق له تقديراً لزيارتهم سلطة مدينة دبي الطبية.

 

لمزيد من المعلومات يرجى التواصل مع

 

مدينة دبي الطبية 

قسم الاتصال والإعلام

عوض العطاطرة/ وفاء عيسى/ كارولينا ديسوزا

6264 375 4 971+/ +971 4362 2839/ 1999 391 4 971+

carolina.dsouza@dhcc.ae / Awad.Alatatra@dhcc.ae/wafa.issa@dhcc.ae 

 

 

حول سلطة مدينة دبي الطبية

تعد سلطة مدينة دبي الطبية الجهة المنظمة والمشرفة على مدينة دبي الطبية، تأسست في شهر مايو 2011، من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحقيق رؤية المنطقة الحرة لتصبح الوجهة المختارة للرعاية الصحية عالية الجودة والمركز المتكامل للتميز بخدمات الرفاهية الصحية والخدمات العلاجية، وبرامج التعليم والبحث العلمي. 

 

وفي ديسمبر 2011 قام صاحب السمو بتشكيل مجلس إدارة السلطة، حيث جاء تعيين صاحبة السمو الملكي الأميرة هيا بنت الحسين، حرم صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي كرئيس مجلس إدارة سلطة مدينة دبي الطبية،  للانتقال بمدينة دبي الطبية إلى مستوىً جديد من التميز في مجال الرعاية والرفاهية الصحية، وبرامج التعليم والبحث العلمي.

و يتولى تنظيم مدينة دبي الطبية هيئة تشريعية مستقلة تسمى الذراع التنظيمية لسلطة مدينة دبي الطبية، وتتبع مباشرة لمجلس إدارة سلطة مدينة دبي الطبية، وتتولى مهمة المحافظة على مستوى جودة الخدمات المقدمة وفق أفضل الممارسات العالمية، للمرافق الطبية وغير الطبية في مدينة دبي الطبية. إلى جانب إصدار التراخيص لأخصائيي الرعاية الصحية، والأكاديميين، ومزودي الخدمات، وباقي الجهات العاملة داخل المنطقة الحرة.

وبحلول شهر ديسمبر 2016، أعلنت سلطة مدينة دبي الطبية عن إشرافها على 3 قطاعات رئيسة في المنطقة الحرة، هي قطاع الاستثمار في مدينة دبي الطبية، وقطاع التعليم والبحوث في مدينة دبي الطبية، والقطاع الطبي في مدينة دبي الطبية.

ومن جهته يتولى قطاع الاستثمار في مدينة دبي الطبية، مهمة رفع معايير الرعاية الصحية داخل مدينة دبي الطبية، وترسيخ موقع المدينة في مجال الرعاية الصحية ، إلى جانب مسؤولية ترسيخ مكانة مدينة دبي الطبية كجهة إقليمية رائدة في مجال السياحة العلاجية.

 

ويتولى قطاع التعليم والبحوث في مدينة دبي الطبية، مسؤولية قيادة التعليم الطبي والبحوث من خلال الإشراف على تطوير جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، ومركز أبحاث مؤسسة الجليلة.

 

أما القطاع الطبي، الذي تم الكشف عنه في شهر ديسمبر 2016، فيتولى مهمة الإشراف على المرافق الطبية العاملة تحت مظلة سلطة مدينة دبي الطبية، بما فيها مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، وعيادة دبي للأسنان، ومركز دبي للعظام والمفاصل، ومستشفى محمد بن راشد الجامعي قيد الإنشاء. 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار