بالتعاون بين الهيئة وسلطة "المدينة" افتتاح مركز "الهويّة" لسعادة المتعاملين في "مدينة دبي الطبية"

دبي، 3 يناير 2018، أعلنت سلطة مدينة دبي الطبية الجهة المنظمة والمشرفة على مدينة دبي الطبية "المنطقة الحرة" اليوم، بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية عن افتتاح مركز

خدمة للهيئة في "المنطقة الحرة" بهدف تقديم أفضل الخدمات للعاملين فيها ولذويهم.

وسيقدم المركز الجديد خدماته لأكثر من 8 آلاف موظف ممن يعملون تحت مظلة سلطة مدينة دبي الطبية، وذلك لتسهيل إجراءات إصدار بطاقات الهوية لهم على بعد خطوات من أماكن عملهم بهدف توفير الوقت والجهد عليهم ومواكبة التطور والتوسع الذي تشهده مختلف القطاعات في المنطقة الحرة.

 

ويضمّ المركز الجديد خطّي تسجيل أحدهما مخصص للرجال والآخر للسيدات بطاقة استيعابية تصل إلى 120 معاملة في اليوم الواحد، ويستقبل المتعاملين من مختلف الفئات سواء كانوا من موظفي المدينة الطبيّة وأسرهم أو من غيرهم من فئات المجتمع.

 

حضر الافتتاح كل من الدكتور رمضان البلوشي، الرئيس التنفيذي للقطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية، و السيد ناصر العبدولي، مدير إدارة دعم مراكز سعادة المتعاملين في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة وعدد من كبار المسؤولين من كلا الجانبين.

 

وبهذه المناسبة قال الدكتور رمضان البلوشي، الرئيس التنفيذي للقطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية:" يأتي افتتاح مركز الهوية بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، أحد الشركاء الاستراتيجيين للسلطة، تعزيزاً لرؤية السلطة في تقديم خدمات عالية الجودة لشركائها الاستراتيجيين وفق أفضل الممارسات المتبعة، ويلعب المركز دوراً مهماً في تقديم الخدمات لجميع العاملين في المنطقة الحرة وذويهم، إلى جانب مراكز الخدمات الأخرى مثل مركز الإمارات للياقة الطبية، ومركز إصدار التأشيرات الخاص بالإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، إذ يعمل المركز على تسهيل الإجراءات والخدمات لشركائنا في مدينة دبي الطبية ويوفر عليهم الوقت والجهد ومشقة التنقل إلى مراكز "الهوية" الأخرى خارج المنطقة الحرة".

 

وأضاف البلوشي، نشكر الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، على دعمها وتعاونها مع سلطة مدينة دبي الطبية، من خلال تقديم أفضل أوجه الدعم الممكن من خلال الخدمات المتميزة التي تقدمها لموظفي مدينة دبي الطبية وأسرهم وللجمهور". 

 

من جانبه أكّد ناصر العبدولي مدير إدارة دعم مراكز سعادة المتعاملين في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة حرص الهيئة على التعاون مع مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص في الدولة، للارتقاء بالخدمات المقدّمة للمواطنين والمقيمين إلى أفضل المستويات الممكنة انسجاماً مع نهج القيادة الرشيدة التي وضعت تحقيق السعادة للناس على رأس أولويات العمل الحكومي.

 

وأضاف، تعمل الهيئة بشكل متواصل على توسيع انتشار مراكزها ومكاتبها على مستوى الدولة بما يسهم في توفير الخدمات المتعلٌقة ببطاقة الهوية بأسهل الطرق الممكنة ويمكّن المتعاملين من إنجاز معاملاتهم في نقاط قريبة من المواقع التي يتمّ فيها إنجاز الخدمات الأخرى المتعلّقة باستكمال إجراءات الإقامة ومن بينها مراكز الطب الوقائي.

 

وأكد العبدولي حرص الهيئة على إرساء مبادئ التكاملية مع مختلف المؤسسات بالدولة، وبما يضمن التنفيذ الناجح للمبادرات والمشاريع المشتركة، ويسهم في تحقيق رؤية الإمارات 2021 في أن تكون دولتنا واحدة من أفضل دول العالم بحلول يوبيلها الذهبي.

 

وتتعاون سلطة مدينة دبي الطبية مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، بهدف تسريع إجراءات عملية إصدار بطاقات الهوية للعاملين في مدينة دبي الطبية وعائلاتهم.

وتأتي هذه الشراكة الاستراتيجية مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، تعزيزاً لمفهوم عمل البيئة الرائدة، وتعزيز الجوانب الخدمية في المنطقة الحرة تحت سقف واحد. ويوفر المركز خدماته للجمهور من الساعة 7:30 صباحاً حتى 2:30 بعد الظهر من الأحد إلى الخميس.

 

-         انتهى -

 

كلام الصورة:  الدكتور رمضان البلوشي، الرئيس التنفيذي للقطاع التنظيمي في سلطة مدينة دبي الطبية، والسيد ناصر العبدولي، مدير إدارة دعم مراكز سعادة المتعاملين في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة، و عدد من كبار المسؤولين أثناء افتتاح مركز الإمارات للهوية في مدينة دبي الطبية.

 

حول سلطة مدينة دبي الطبية

تعد سلطة مدينة دبي الطبية الجهة المنظمة والمشرفة على مدينة دبي الطبية، تأسست في شهر مايو 2011، من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحقيق رؤية المنطقة الحرة لتصبح الوجهة المختارة للرعاية الصحية عالية الجودة والمركز المتكامل للتميز بخدمات الرفاهية الصحية والخدمات العلاجية، وبرامج التعليم والبحث العلمي. 

وفي ديسمبر 2011 قام صاحب السمو بتشكيل مجلس إدارة السلطة، حيث جاء تعيين صاحبة السمو الملكي الأميرة هيا بنت الحسين، حرم صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي كرئيس مجلس إدارة سلطة مدينة دبي الطبية،  للانتقال بمدينة دبي الطبية إلى مستوىً جديد من التميز في مجال الرعاية والرفاهية الصحية، وبرامج التعليم والبحث العلمي.

و يتولى تنظيم مدينة دبي الطبية هيئة تشريعية مستقلة تسمى الذراع التنظيمية لسلطة مدينة دبي الطبية، وتتبع مباشرة لمجلس إدارة سلطة مدينة دبي الطبية، وتتولى مهمة المحافظة على مستوى جودة الخدمات المقدمة وفق أفضل الممارسات العالمية، للمرافق الطبية وغير الطبية في مدينة دبي الطبية. إلى جانب إصدار التراخيص لأخصائيي الرعاية الصحية، والأكاديميين، ومزودي الخدمات، وباقي الجهات العاملة داخل المنطقة الحرة.

وبحلول شهر ديسمبر 2016، أعلنت سلطة مدينة دبي الطبية عن إشرافها على 3 قطاعات رئيسة في المنطقة الحرة، هي قطاع الاستثمار في مدينة دبي الطبية، وقطاع التعليم والبحوث في مدينة دبي الطبية، والقطاع الطبي في مدينة دبي الطبية.

ومن جهته يتولى قطاع الاستثمار في مدينة دبي الطبية، مهمة رفع معايير الرعاية الصحية داخل مدينة دبي الطبية، وترسيخ موقع المدينة في مجال الرعاية الصحية ، إلى جانب مسؤولية ترسيخ مكانة مدينة دبي الطبية كجهة إقليمية رائدة في مجال السياحة العلاجية.

ويتولى قطاع التعليم والبحوث في مدينة دبي الطبية، مسؤولية قيادة التعليم الطبي والبحوث من خلال الإشراف على تطوير جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية.

أما القطاع الطبي، الذي تم الكشف عنه في شهر ديسمبر 2016، فيتولى مهمة الإشراف على المرافق الطبية العاملة تحت مظلة سلطة مدينة دبي الطبية، بما فيها مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال، وعيادة دبي للأسنان، ومركز دبي للعظام والمفاصل، ومستشفى محمد بن راشد الجامعي قيد الإنشاء. 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار