مدينة دبي الطبية تستقبل تراخيص الخريجين الجدد في مجالات التمريض والمهن الصحية المساندة إلغاء شرط سنوات الخبرة للحصول على ترخيص مزاولة المهنة

أعلن القطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية، عن قبول تراخيص ممارسة المهنة لحديثي التخرج في تخصصات التمريض والمهن الصحية المساندة، بمن فيهم أخصائيو التغذية، والمعالجون، وأخصائيو صحة الأسنان، الذين تخرجوا من الكليات والجامعات الطبية المعتمدة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويأتي هذا القرار ضمن سلسلة من المبادرات التي تهدف إلى جذب المواهب الشابة، من المتخصصين في الرعاية الصحية للعمل ضمن أسرة الكفاءات الطبية في مدينة دبي الطبية، ودفع عجلة التوطين في القطاع الصحي، إلى جانب بناء القدرات في المجالات الحيوية مثل التمريض والمهن الأخرى.

وإضافة إلى قبول تراخيص الخريجين الجدد في مجالات التمريض والمهن الصحية المساعدة، من الكليات والجامعات الطبية المعتمدة من وزارة التعليم العالي في دولة الإمارات العربية المتحدة، سيتم أيضاً قبول طلبات حديثي التخرج من المتخصصين في الطب التكميلي والبديل، دون الخضوع للشروط السابقة المتمثلة في الخبرة السريرية التي تتراوح من عام إلى عامين حسب التخصص وذلك وفقاً للائحة الإرشادات الجديدة.

وبوجود أكثر من 24 جامعة معتمدة تدرّس الرعاية الصحية في الإمارات العربية المتحدة، سيشجع قرار إلغاء شرط الخبرة الخريجين الجدد على الانخراط الفوري في قطاع الرعاية الصحية، الأمر الذي سيعمل على تعزيز قدراتهم بدءاً من المهارات التجريبية في الجامعة إلى الممارسة العملية السريرية في المرافق الطبية. وبدورها ستقوم المستشفيات والمراكز الطبية العاملة في مدينة دبي الطبية بتوظيف وتدريب الموظفين الجدد وتأهيلهم، في الوقت الذي تحافظ فيه هذه المرافق على أعلى مستويات الجودة في الرعاية الصحية المقدمة.

وتعليقا على القرار الجديد قال الدكتور رمضان البلوشي، رئيس القطاع التنظيمي لسلطة مدينة دبي الطبية:" تماشياً مع استراتيجية حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم المواهب المحلية لدفع عجلة النمو عبر مختلف القطاعات، ستساعد اللائحة الجديدة في تعزيز الكفاءات الطبية المحلية من خلال تزويدهم بفرص جادة ومسؤولة، لتطوير مهاراتهم ومعارفهم للعمل في المنشآت الطبية الرائدة في مدينة دبي الطبية.

كما سيساعد هذا القرار على تعزيز تجربة المرضى، حيث تتميز الكفاءات المحلية العاملة بمعرفتها باحتياجات الرعاية الصحية الخاصة بالمنطقة وفهم ثقافتها".

هذا وتتوافق الإرشادات الجديدة مع لوائح الجهات الصحية الأخرى في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث كان الإعفاء من شرط الخبرة سابقاً محصوراً بالأطباء وأطباء الأسنان العامين.

 -انتهى-

 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار